يناير 27, 2023 11:32 ص

شهدت مدينة مراكش المغربية انعقاد المؤتمر الأول للتحالف العالمي ضد داعش في أفريقيا، بدعوة من وزيري الخارجية الأمريكي انتوني بلينكن ونظيره المغربي ناصر برويطة، وقد حضر المؤتمر 47 وزيرا من بينهم 38 وزير خارجية من مختلف دول العالم.

ويعد انعقاد المؤتمر الأول للتحالف العالمي ضد تنظيم داعش في المغرب تجسيداً لأحد أهم الجهود التكاملية الدولية في مكافحة الارهاب، وذلك بعدما انشئ مقر إقليمي لبرنامج الأمم المتحدة لمحاربة الإرهاب في الرباط في يونيو الماضي، وذلك بهدف أن تساهم المغرب مع برنامج الأمم المتحدة لمحاربة الارهاب في تعزيز قدرات الدول الافريقية عبر صياغة وتنفيذ برامج مكافحة الإرهاب بما يساهم في تحقيق الاستراتيجية العالمية لمكافحة الإرهاب الذي تنامي بسبب انتشار نشاط التنظيمات والجماعات الارهابية على اختلاف مسمياتها في انحاء القارة وخاصة في منطقة الساحل والصحراء، وهو ما أدى إلى ارتفاع درجة التهديد الأمني بالمنطقة وما يصاحب ذلك من تهديد النفوذ التقليدي للقوى الغربية والتشكيك في مدى قدرتها على استعادة الاستقرار.

بالنظر لمجريات هذا المؤتمر، من المتوقع أن يتنامى الاهتمام بالتجربة المغربية في مجال مكافحة الإرهاب بما سيسمح بزيادة فعالية أنشطتها التدريبية في إدارة عمليات أمن الحدود وفك الارتباط الفكري والتنظيمي للجماعات التكفيرية وإعادة التأهيل والإدماج في المجتمعات، لصالح عدد اكبر من الدول الافريقية

إن ذلك من شأنه تتضافر جهود المغرب مع الدول الاقليمية الرائدة في مجال مكافحة الارهاب عبر توسيع علاقات التعاون والتشبيك وتبادل المعلومات مع المؤسسات والأجهزة الامنية والسياسية والدينية في هذه الدول بما يضمن النجاح في بسط السيطرة والتحكم لاستباق أية انشطة ارهابية تستهدف إحداث الفوضى والتخريب.

About Post Author

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *